تصاویر جدید
آمار بازدید
آخرین بروز رسانی 1395/10/15 2017/01/04

هدایة الخلق الی سبیل الحق

تصویر کوچک شده
نام کتاب: هدایة الخلق الی سبیل الحق

نام مؤلف: استا علامه الحاج عبدالرحمن آخوند تنگلی طانا

موضوع: بیان ردیه علیه فرقه ی گمراه وهابیون بهمراه گفته های آن گمراهان

توضیحات: این کتاب به صورت پی دی اف بوده و حجم آن 411 کیلوبایت میباشد. در ضمن قسمتی از متن این کتاب را در ادامه مشاهده نمایید.

برای دانلود مستقیم بر روی لینک زیر کلیک کنید:

http://www.erfanabad.org/video/e_book/hedayatol_khalgh.pdf


بيان الوهابيه

هي مرام بدعي سياسي لا مذهب اجتهادي الهي بل هي حزب شيطاني تشكل بالدسيسة البريطانية العظمي بتوسط محمد بن عبدالوهاب النجدي لتضعيف شوكة ‌الدين و الاسلام و تكسير اتحاد المسلمين و تشتيت الارتكام كان ابتداء ظهورهم سنة الف و مأة و ثلاث و اربعين (1143) و اشتهر امرها بعد ‌الخمسين حتي غلبوا علي الحرمين الشريفين الي ان صدر الامر من‌ السلطان سليم خان لمحمد بن علي باشا صاحب مصر ان يجهز الجيوش لقتال الوهّابيين و اخراجهم من الحرمين.
فجهز محمد علي باشا في سنة سبع و عشرين و مأتين و الف (1227) جيشا عظيما و حاربهم و قتل كثيراً منهم و فرق جموعهم و قبض علي كثير من امرائهم و استولي علي المدينة و جدة و مكة و الطائف و غيرها فجعل "قُطِعَ دَابِرُ الْخَوَارِج" تاريخاً لتلك السنة.
و لما شغلت الامبراطورية العثمانية بالحرب العالمي حصلت الفرصة للبريطانية الشيطانية فاعانت للوهابيين و اخرجتهم من سيطرة العثمانية و جعلت اميرهم عبدالعزيز ملكا رسمياً و كان حليفاً‌ دائما و صديقاً وفياً للانگليز و قائلاً في خطبته من لم يشكر الناس اي الانگليز لم يشكر اللّه و كانت تلك البقعة موسومة بالمملكة العربية السعودية من عام احدي و خمسين و ثلث مأة و الف (1351) الي الآن فقويت و شاع شؤمها الي انحاء العالم اسأل اللّه تعالي ان يحفظ المسلين من مكرها.

* * *

مؤسس الوهابيه

هو محمد بن عبدالوهاب بن سليمان التميمي ولد سنة الف و مأة و احدي عشرة (1111) و كان في ابتداء امره من طلبة العلم فقرأ اَوَّلاً علي ابيه عبدالوهاب و هو من العلماء الصالحين علي المذهب الحنبلي ثم علي الشيخ عبدالله بن‌ ابراهيم بن ‌سيف ثم علي الشيخ محمد مجموعي و اساتيذه يتفرسون فيه الغواية و يقولون"سيضل الله تعالي هذا" فكان الامر كذلك و ابوه يُحَذِّر الناس منه و كذلك اخوه الشيخ سليمان و الف كتاباً في الرد عليه و كان يطالع اخبار من ادعي النبوة كاذباً كمُسَيْلِمَة الكذاب و العَنْسِيِ و ابن صَيَّاد و امثالهم فكان يضمر في نفسه دعوي النبوة و لو امكنه اظهار هذه الدعوي لاظهرها.
فبينما كذلك لقيه الجاسوسُ البريطاني في الممالك الاسلامية المسمي بهمفر و رأآه يزدري بابي‌حنيفة ايما ازدراء و يقول انني اكثر فهماً من ابي حنيفة و يقول ان نصف كتاب البخاري باطل و يقول كذا و كذا مما لايسمعه الجاسوس من مسلم قط فعلم انه مغرور احمق يحصل منه ما اراد من تخريب‌ الدين و الافساد بين المسلمين و شدّد الروابطَ و الصلات بينه و بين محمد بن عبدالوهاب النجدي و اعانه بكل ما امكن و صحبه ليلاً و نهارا فلقنه ما لقن و اضله اضلالاً حتي اظهر الرُؤيا كذباً و قال"اني رأيت البارحة رسول ‌الله و وَصَّفَهُ بما سمعه من خطباء المنابر جالساً علي كرسي و حوله جماعة من العلماء لم اعرف احداً منهم و اذاً قد دخلتَ و وجهك يشرق نوراً فلما وصلت الي الرسول قام اجلالاً لك و قبّل بَيْنَ عينيك و قال لك يا محمد انت سميّي و وارث علمي و القائم مقامي في ادارة شئون الدين و الدنيا فقلتَ انت يا رسول الله اني اخاف ان اظهر علمي علي ‌الناس فقال الرسول لك لاتَخَفْ انك انت الاعلي".
فلما سمع النجدي هذه القصة الكاذبة كاد ان يطير فرحاً فصمم من ذلك اليوم علي اظهار امره و ابتدع ما ابتدعه من الزيغ و الضلال و تحالف معه امير الدَّرْعِيَّة محمّد بن سعود من قبيلة عنيزة و تعاهدا علي ان يكونا يداً واحدة في نشر المرام الجديد فجهز لنصرته جيوشا و قاتل المسلمين مات محمد بن عبدالوهاب سنة الف و مأتين و سبعة (1207) و اَرَّخَ بعضهم بهذه الجملة "بها هلاك الخبيث" ثم مات محمد بن سعود فخلفه ولده عبدالعزيز و قام بنصرة هذه البدعة ثم مات عبدالعزيز فخلفه ولده سعود ثم خالد بن سعود ثم عبدالله بن فيصل ثم عبدالرحمن‌ بن فيصل ثم ملك عبدالعزيز ثم ملك سعود ثم ملك فيصل ثم ملك خالد ثم ملك فهد.
فهؤلاء الزعماء الذين اضرموا نيران البدعة في صفحات الارض و البلدان الاسلامية فتحققت الرؤيا التي رأآها جد محمد النجدي و هو سليمان التميمي كان راعيا فقيرا رأي في منامه كأن شعلة نار خرجت منه و انتشرت في الارض و صارت تحرق من قابلها فقصَّها علي مُعَبِّر فعَبَّرَهَا و قال اِنَّ ولداً لك تحدث له دولة قوية فتحققت في حفيده محمد‌ بن عبدالوهاب.
اسأل الله القهار ان يُدَمِّر الفئة الضالين الباغين فاني لااطيل الكلام بذكر تواريخهم الفجيعة و بيان اعمالهم الشنيعة من اراد الاطلاع فليرجع الي كتابنا "ميزان الاعتدال في بيان الحق و الضلال" و لكن اُورِدُ مِنْ معتقداتهم و اقوالهم ما اشْمأزَّتْ منه سجايا العقلاء و نفوسُ النبلاءِ حتي يعلموا انهم فريقٌ حقَّ عليهم الضلالة فَاَذْكُرُ ما يقول العلماء المحققون و المشائخ المدققون فيهم ثم بحوله تعالي اُثْبِتُ مَا عليه السلفُ الصالحون و الخلفُ الفاضلون بالبراهين القطعية من الآيات الآِلهيَّة و الاحاديث النبوية و الآثار السلَفِيَّة ليهلك من هلك عن بَيِّنة و يحيي مَنْ حَيَّ عن بَيِّنَة و ان الله لسميعٌ عليمٌ.

* * *

اقوالهم الخبيثه الباطله

منها قولُ ابن تيمية قدوة محمّد بن عبدالوهاب النجدي علي منبر دمشق"اَللّهُ ينزل كنزولي هذا وَ نزل درجة من المنبر" و قوله"‌في السماء فوق سبع سماواته‌ علي عرشه استوي بذاته استوي حقيقة علي عرشه بائن من خلقه"(1).
قال العلامة الدواني:"رأيت في بعض تصانيفه انه لا فرق عند بداهة العقل بين ان يقال هو معدوم و بين ان يقال طلبته في جميع الامكنة فلم اجده و نسب النافين الي التعطيل"(2) و قوله"تقصر الصلاةُ في كل ما يسمي سفراً طويلاً كان او قصيراً" و قوله"بان سجود التلاوة لايشترط لها وضوء كما يشترط للصلاة" و قوله"بأَن مَنْ‌ اكل في شهر رمضان معتقداً انه ليل فبان نهاراً لا قضاء عليه".
و قوله"‌بجواز عقد الرداء في الاحرام و جواز طواف الحائض و لا شيء عليها اذا لم يمكنها ان تطوف طاهراً" و قوله"بجواز الوضوء بكل ما يسمي ماء مطلقا كان او مقيدا" و قوله"بان المائع لاينجس بوقوع النجاسة فيه الا ان يتغير قليلا كان او كثيرا" و قوله"ان الطلاق الثلاث لايقع الا واحدة و ان الطلاق المَحَرَّمَ لايقع" و قوله"بجواز التيمم في مواضع معروفة و الجمع بين الصلاتين في اماكن مشهورة"(3) و قوله"فاما انشاء صلاة بعدد مقدر و قرآءة مقدرة في وقت معين تصلي جماعة راتبة كهذه الصلوات المسئول عنها كصلاة الرغائب في اول جمعة من رجب و الالفية في اول رجب و نصف شعبان و ليلة سبع و عشرين من شهر رجب و امثال ذلك فهذا غير مشروع باتفاق ائمة الاسلام"(4) و قوله"و ليس في الارض قبر اتفق الناس علي انه قبر نبي غير قبره و قد اختلفوا في قبر الخليل و غيره"(5).
و قوله"و اما قول القائل اذا عثر يا جاه محمّد يا سيدة نفيسة او يا سيدي الشيخ فلان او نحو ذلك مما فيه استغاثتهُ و سئواله فهو من المحرمات و هو من جنس الشرك فان الميت سواء كان نبيّا او غير نبي لايدعي و لايسأل و لايستغاث به لا عنده و لا مع البعد من قبره بل هذا من جنس دين النصاري"(6).
و قوله"امّا اتخاذ موسم غير المواسم الشرعية كبعض ليالي شهر ربيع الاول التي يقال انها ليلة المولد او بعض ليالي رجب اَوْ ثامن عشر ذي الحجة او اول جمعة من رجب او ثامن شوال الذي يسميه الحفال عيد الابرار فانها من البدع التي لم يستحبها السلف و لم يفعلوها"(7).
و قوله"و يتمثل اي الشيطان لمن يستغيث به من ضلال المسلمين بشيخ من الشيوخ في صورة ذلك الشيخ كما يتمثل لجماعة ممن اعرفه في صورتي و في صورة جماعة من الشيوخ الذين ذكروا في ذلك و يتمثل كثيرا في صورة بعض الموتي تارة‌ يقول انا الشيخ عبدالقادر و تارة‌ يقول انا الشيخ ابو الحجاج الاقصري و تارة يقول انا الشيخ عدي‌ و تارة يقول انا احمد ابن الرفاعي و تارة يقول انا ابو مدين المغربي و اذا كان يقول انا المسيح‌ او ابراهيم‌ او محمّد فغيرهم بطريق الاولي الخ و بعض الناس يسمي هذا روحانية الشيخ و بعض النّاس يقول هي رفيقة و كثير من هولاء من يقوم من مكانه و يدع في مكانه صورة‌ مثل صورته و كثير مِنْ هؤلاء‌ و من هؤلاء‌ يري في مكانين و يري واقفاً بعرفات‌ و هو في بلده لم يذهب‌ فيبقي النّاس الّذِين لايعرفون حائرين فان العقل الصريح يعلم ان الجسم الواحد لايكون في الوقت الواحد في مكانين"(8) و غير ذلك من الهفوات.
و منها قول تلميذه ابن القيم الجَوْزِيَّة"يجب هدم المشاهد التي بنيت علي القبور التي اتخذت اوثاناً و طواغيت تعبد من دون الله و لايجوز ابقائها بعد القدرة علي هدمها و ابطالها يوما واحداً فانها بمنزلة اللات و العزي او اعظم شركاً عندها و بها و يجب علي الامام صرف الاموال التي تصير الي هذه المشاهد و الطواغيت في الجهاد و مصالح المسلمين كما اخذ النبي اموال اللات و كذلك يجب عليه هدم هذه المشاهد و له ان يَقطها للمقاتلة او يبيعها و يستعين باثمانها علي مصالح المسلمين و كذا حكم اوقافها فان الوقف عليها باطل و هو مال ضايع فيصرف في مصالح المسلمين"(9).
و قوله"ان النبي صلي الله عليه و سلم حرق مسجد الضرار و امر بهدمه فكذلك مشاهد الشرك احق بذلك و اوجب و الوقف لايصح علي غير بر و لا قربة فيهدم المسجد اذا بني علي قبر كما ينبش الميت اذا دفن في المسجد فلايجتمع في دين الاسلام مسجد و قبر بل ايهما طرأ علي الآخر منع منه و كان الحكم للسابق"(10) و غير ذلك مِن الاغْلاط و الزَّلاتِ.
و منها قول محمّد بن عبدالوهاب النجدي"اِنَّ الله جالس علي العرش حقيقة و انَّ له يداً و رجلاً و ساقا و جنبا و عينا و وجها و لسانا و نفسا و غيرها حقيقة و انه يتكلم بحرف و صوت "(11) و قوله في الانبيآء"اولهم نوح عليه ‌السلام و آخرهم محمّد صلي الله عليه و سلم"(12).
و قوله"اِنَّ مُشْركي زماننا اغلظ شركاً مِنْ الاوّلين لانّ الاولين يُشركُونَ لرخاء و يخلصون في الشدة و مشركوا زماننا شركهم دائم في الرّخاء و الشدة"(13) و قوله"ان الاستعاذة بالمخلوق شرك"(14) و قوله"قوله صلي الله عليه و سلم اَجَعَلْتَنِي لِلّهِ نَدّاً فكيف بمن قال مَالِي مَنْ اَلُوذُ‌ بِهِ سِوَاك"(15).
و قوله"فاعلم ان شرك الاولين اخف من شرك اهلِ وقتنا بامرين احدهما ان الاولين لايشركون و لايدعون الملائكة و الاولياء اوثاناً‌ مع‌ الله الا في الرخاء امّا في الشدة فيخلصون لله الدين الخ و الامر الثاني ان الاولين يدعون مع‌ الله اُناساً‌ مقربين عند الله اِمّا نبيّا و امّا اولياءَ و امّا ملائكة و يدعون اشجارا و احجاراً مطيعة له ليست عاصية و اهل زماننا يدعون مع‌ الله اناساً من افسق الناس"(16).
و كانت عقيدته في القبور انه يحرم عمارتها و البناء حولها و تعاهدها و الدعاء و الصلاة عندها بل يجب هدمها و طمسها و محو آثارها حتي قبر خاتم النبيين و يزعم هو و اتباعه في تلك المشاهد و القبور انها بمنزلة الاصنام و في قبر النبي صلي الله عليه و سلم انه الصنم الاكبر و لايخفي ان قدوته في هذه المقالات كغيرها هو ابن تيميّة و تلميذه ابن القيم(17).
و منها قول بعض اتباعه بحضرته فيرضي به"عَصَايَ هذِهِ خَيْرٌ مِنْ مُحَمَّدٍ لانها يُنْتَفَعُ بها في قتل الحية و نحوها و محمّد قد مات و لم يبق فيه نفع اصلاً‌ و انما هو طارش و مضي"(18) و غير ذلك من العواطل و الاباطيل و منها قول حفيده عبدالرحمن‌ بن ‌حسن‌ بن محمّد‌ بن عبدالوهاب النجدي "و قد وقع الاكثر من متأخري هذِه الامة في هذا الشرك الذي هو اعظم المحرمات"(19).
و قوله"و الدعاة الي الكفر هم من بني آدم ممن كانوا رؤساءَ و شيوخاً لاولئك الغاوين كاصحاب الطرق الصوفية فانهم الذين زينوا لمريديهم و متبوعيهم الشرك و الكفر بالله و رسوله فان اساس طريقتهم الشيطانية‌ ان يعبد المريد شيخه بانواع التعظيم و الخوف و اعتقاد انه جاسوس قلبه يدخل و يخرج و المريد لايشعر و انه قبل ان يذكر الله يستحضر الشيخ في قلبه و يعظمونهم بانواع الطاعة العمياء احيآء و امواتاً كما هو مدون في كتبهم من شروط المريد و ما يسمونه العهد الوثيق و تجد اكثر هذا الكفر و الضلال في كتب الشعراني"(20).
و قوله"احمد البدوي بطنطا لايعرف له تاريخ صحيح و اضطربت الاقوال فيه و المشهور انه كان جاسوساً‌ لدولة الْمُلَثّمِين و كان داهية في المكر و الخديعة و قبره اكبر الاصنام في الديار المصرية مثل هبل الاكبر او اللات في الجاهلية يؤتي عنده من انواع الشرك الاكبر"(21).
و قوله"ان من تحقق محبة مشركي زماننا لآلِهَتِهم التي يسمونها بالاوليآء يعلم يقيناً انهم يحبونها اكثر من محبتهم لله و يتصدقون لوجوهها بما لايقدرون ان يتصدقوا بعشره لوجه الله"(22) و قوله"و من ذلك الحكاية المفتراه المنسوبة الي الشيخ احمد الرفاعي‌ و انه طلب من النبي صلي الله عليه و سلم مدَّ يده ليقبلها ففعل و خرجت اليد فقبلها فانظر بالله كيف استطاعت شياطين الجن و الانس ان تلعب بعقول اولئك المخبولين المحرومين من كل علم و عقل و دين"(23).
و قوله"ان المدعو غافل عن دعاء الداعي بما هو مشغول به في قبره من نعيم ان كان من المؤمنين الصالحين كالحسين و ابيه رضي ‌الله عنهما او من عذاب اليم كالتجاني المشرك الخبيث و ابن عربي الحاتمي اكبر الدعاة الي وحدة الوجود و ابن الفارض و اشباههما ممن اتخذه الناس وليا معبوداً لعظم ما بني عليه من القبة او بالظنون و اتباع الاهواء و هم كثير جدّاً بل اكثر اولئك الطواغيت منهم و من ارباب الطرق الدجالين"(24) و غير ذلك من الجسارة علي ارباب الحقائق.
و منها قول ابي السمح محمّد عبدالظاهر امام الحرم المكي في وقت الملك عبدالعزيز"و لم يكن للاوليآء زيارة خاصة و لا قبور مشرفة مرتفعة متميزة عن سائر القبور و ذلك ان كل مسلم صحيح الاسلام فهو ولي لله و غيره عدو لِلّه لايزار"(25).
و قوله"ففي العقائد مثلاً تري اشعرية و معتزلة و ماتريدية و سنية و شيعية و جهمية و غير ذلك مما لايحصيهم اِلا الله ثم لم يكفهم هذا التفرق في العقائد حتي تفرقوا في المذاهب الفقهية شافعية و مالكية و حنبلية و حنفية و زيدية و غير ذلك ثم اختلفوا في الطرق الصوفية فمنهم شاذلية و خلوتية و نقشبندية و رفاعية و احمدية و تيجانية الخ ما لايعلم عددها الا الله و هذه الطرق الصوفية و المذاهب الفقهية ينبذها الاسلام و لايعرفها و قد برَّأ اللهُ‌ رسوله صلي الله عليه و سلم منها كلها"(26).
و قوله"اما دعوي التمذهب و المذاهب فهي من البدع الضالة التي فرقت الامة قديماً و حديثاً و هي لم تحدث الا بعد الصحابة و التابعين و قد تبرأ منها الائمة لما شعروا بتعصب العوام لها و قد نقل ذلك ابن عبد البر في كتابه "بيان فضل العلم" بروايات صحيحة عنهم و اني مستعد لمناظرة‌ ايّ مخالف في ذلك و مباهلته ان اصر علي جواز التمذهب ان التمذهب هو التفرق بعينه و هو الذي يؤدي الي العصبية الجاهلية الاولي و الذي ادي اليها من قبل و كان من اسباب ضياع عز الاسلام و المسلمين"(27) و قوله"فهؤلاء كما قال الامام الشيخ محمد عبده رحمه الله مسلمون جغرافيون اي انهم اذا عدوا اهل قطر عدوهم مسلمين و الاسلام يبرأ منهم"(28).
و قوله"و امّا اولئك فانهم يدعون العوام المساكين الي الشرك باسم الاسلام يدعونهم الي عبادة الاصنام و الاوثان و الاعتماد عليها لايعرفونهم بالله و لايخوفونهم عقابه و لايذكرونهم بنعمه و لايقبلون بهم عليه و لايرشدونهم الي بابه و ان فعلوا فلابد ان يقرنوا معه في التبجيل و التعظيم و الاجلال و التوقير تلك القبور و الاوثان‌ حتي اصبح العامة يقلدونهم في اعمالهم و يبالغون في تأديتها علي الوجه الذي يظنون انهم به محسنون فتراهم يتمرغون في الاعتاب و يقبلون حلقات الابواب و يمسحون بايديهم علي الاعمدة ثم يمسحون بها وجوههم تبركا و استعطافاً و قد رأينا لبعض كبار العلماء في زماننا استغاثات و شكاوي شعرية و نثرية مقدمة للسيد البدوي صنم طنطا بالقطر المصري و غيره"(29) و غير ذلك مِنَ التُّرَّهَاتِ.
و منها قول ملا سلطان المعصومي الخجندي ثم المكي"و العجب ان بعض الامم التي لاتدين بالقرآن كاروبا و آمريكا و البلاشفة اقرب الي احكامه في ذلك ممن يدعون اتباعه من اصحاب التكايا و الزوايا و الطرق و المذاهب و انما الغلبة لمن يكون اقرب الي هداية القرآن بالفعل علي من يكون ابعد عنها و ان انتسب اليه بالقول"(30).
و قوله"و يقرب من هذا من يؤمن ببعض اصحاب رسول الله صلي الله عليه و سلم و يعظمه و يكفر ببعض و يبغضه فيحب البعض و يبغض البعض كالرافضة و الشيعة و يقرب منهم ايضاً‌ من يؤمن ببعض الائمة المجتهدين و يحبه و يعظمه و يتبعه و يبغض البعض بل يكفر به كاكثر الاحناف من البخاريين و الهُنُود و الاتراك فانهم يعظمون الامام اباحنيفة و اصحابه فيتبعونهم و يحبونهم و يقلدونهم و امّا الائمة الباقون كالامام مالك و الشافعي و احمد و غيرهم من ائمة السنة فيبغضونهم و يبغضون من يقلدونهم فيقولون في كتبهم لنا و لهم و عندنا و عندهم"(31).
و قوله"فعليك ايها الطالب للحق بمطالعة كتب العلماء المحققين و تفهم ما فيها و استعمال العقل و ترك التقليد و التعصب لمذهب او فرقة او طريقة فان التقليد لغير المعصوم صادر عن عَمَي البصر و لاتغتر بِتُرَّهَاتِ هؤلاء و اوهامهم بل عليك الاخذ و العمل بكل ما جاء‌ به محمد صلي الله عليه و سلم فلن تهلك ابداً‌ و لن تضل سرمداً بحول الله و قوته"(32).
و قوله"و اعلم ان الغلو في المشايخ منهي عنه فكل من غلا في نبي او رجل صالح و جعل فيه نوعا من الالوهية مثل ان يقول يا سيدي فلان انصرني او اغثني او ارزقني او انا في حبك او نحوها فكل هذا شرك و ضلال يستتاب و الا قتل"(33).
و قوله"فاذا عرفت هذا حق المعرفة علمت ان الذين اخترعوا الاوراد و الاحزاب كدلائل الخيرات و قصيدة البردة‌ و الهمزية و الاوراد الفتحية و غيرها من ورد فلان و حزب فلان و ختم خواجگان قد زادوا في الدين اشياء من عند انفسهم افتراء‌ علي الله و علي رسول الله صلي الله عليه و سلم و يقولون يقول كذا و كذا مرة من اين لهم هذا العدد؟ و يقولون حزبي يوم كذا و كذا من اين لهم تعيين هذا الشيء في هذا اليوم؟ فضلا عما في كلماتهم من الشركيات و تنزيل المخلوق منزلة الخالق و دعاء‌ الاموات و طلب الحاجات من المخلوقات"(34) و غير ذلك من الهذيانات و الخرافات.
و منها قول عبدالعزيز بن عبدالله بن عبدالرحمن ‌بن باز"و العقائد المضادة للحق ما يعتقده بعض المتصوفة من ان بعض من يسمونهم بالاوليآء يشاركون الله في التدبير و يتصرفون في شئون العالم و يسمونهم بالاقطاب و الاوتاد و الاغواث و غير ذلك من الاسمآء التي اخترعوها لآلِهَتِهم‌ و هذا من اقبح الشرك في الربوبية‌ و هو شر من شرك جاهلية العرب"(35).
و قوله"فالواجب علي جميع المكلفين العناية بهذا الامر و الفقه فيه و الحذر مما وقع فيه الكثيرون من المنتسبين الي الاسلام من الغلو في الانبيآء و الصالحين و البناء علي قبورهم و اتخاذ المساجد و القباب عليها و سؤالهم و الاستغاثة بهم و اللجؤ اليهم و سؤالهم قضاء الحاجات وتفريج الكروب و شفاء المرضي و النصر علي الاعدآء‌ الي غير ذلك من انواع الشرك الاكبر"(36).
و قوله"و بذلك يتضح لكل من له ادني بصيرة‌ و رغبة في الحق و انصاف في طلبه ان الاحتفال بجميع الموالد ليس من دين الاسلام في شيء بل هو من البدع المحدثات التي امرنا الله سبحانه و رسوله صلي الله عليه و سلم بتركها و الحذر منها"(37) و غير ذلك من السَّفْسَطَاتِ و المزخرفات.
فانهم نشروا رسائل كثيرة و مجلات عديدة كلها مشحونة بالاباطيل و الاضاحيك لايسمعها ذو طبع سليم الا تنفر و تغير لان اساس الوهابية تجسيم ذات الباري تعالي و تنقيص صفاته و تقليل اعداد انبيائه و دعاته و تضليل المشايخ و الاوليآء الكاملين و تكفير اهل الاسلام و تكسير شوكة جمع المسلمين و تحذيرهم عن كثرة العبادة و شدة الرياضة يقبلها رَعاعُ العوام‌ و تركن اليها نفس العنيد الطغام و لهذا تبذل دولتها السعودية ثروة كثيرة الي انحاء الدنيا لترويج الامتعة الكاسدة و المسلكة الفاسدة‌ كسرالله شوكتهم آمين.
اخي يُبَيِّنُ لك انظارَ العلماء المحققين الربانيين في الوهّابية و قادتها الفصلُ الآتي فاحفظ.

* * *

اقوال المحققين في الوهابيه و قادتها

منها قول خاتمة الفقهاء و المحدثين الشيخ احمد شهاب الدين‌ بن حجر الهيتمي المكي"ابن تيمية عبد خذله الله و اضله و اعماه و اصمه و اذله و بذلك صرح الائمة الذين بينوا فساد احواله و كذب اقواله و من اراد ذلك فعليه بمطالعة كلام الامام المجتهد المتفق علي امامته و جلالته و بلوغه مرتبة الاجتهاد ابي الحسن السبكي و ولده التاج و الشيخ الامام العز بن جماعة و اهل عصرهم و غيرهم من الشافعية و المالكية و الحنفية و لم يقصر اعتراضه علي متأخري الصوفية بل اعترض علي مثل عمر ‌بن الخطاب و علي بن ابي طالب رضي‌الله عنهما كما يأتي و الحاصل ان لايقام لكلامه وزن بل يرمي في كل وعر و حزن و يعتقد فيه انه مبتدع ضال و مضل جاهل غال عامله الله بعدله و اجارنا من مثل طريقته و عقيدته و فعله آمين"(38).
و منها قول العلامة الفهامة المحقق مولانا علي القاري رحمة الله عليه"قد افرط ابن تيمية من الحنابلة حيث حرم السفر لزيارة النبي صلي الله عليه و سلم كما افرط غيره"(39) و منها قول العلامة العارف بالله تعالي الشيخ احمد الصاوي رحمة الله عليه"و اما القول بان الطلاق الثلاث في مرة واحدة‌ لايقع الا طلقة فلم يعرف الا لابن تيمية من الحنابلة و قد رد عليه ائمة مذهبه حتي قال العلماء انه الضال المضل"(40) و منها قول السبكي رحمة ‌الله عليه"و يحسن التوسل و الاستغاثة بالنبي الي ربه و لم ينكر ذلك احد من السلف و لا من الخلف حتي جاء ابن تيمية فانكر ذلك و عدل عن الصراط المستقيم و ابتدع ما لم يقل عالم قبلهُ و صار بين اهل الاسلام مثلة"(41).
و منها قول الشيخ يوسف بن اسماعيل النبهاني"قال الامام ابن حجر في الجوهر المنظم من خرافات ابن تيمية التي لم يقلها عالم قبله و صار بها بين اهل الاسلام مثلة انه انكر الاستغاثة و التوسل به صلي الله عليه و سلم"(42) و قوله"الامام صدرالدين المعروف بابن المرحل الشافعي ناظره و الامام ابوحيان كان صديقا له فلما اطلع علي بدعه رفضه رفضا بتاً و حذر الناس منه و الامام عزالدين بن جماعة رد عليه و شنع عليه كثيرا"(43).
و منها قول المولوي عبدالحليم الهندي في حل المعاقد حاشية شرح العقائد" كان تقي‌الدين ابن تيمية حنبليا لكنه تجاوز عن الحد و حاول اثبات ما ينافي عظمة الحق تعالي و جلاله فاثبت له الجهة و الجسم و له هفوات آخر كما يقول ان امير‌المؤمنين سيدنا عثمان كان يحب المال و ان اميرالمؤمنين سيدنا عليا ما صح ايمانه فانه آمن في حال صباه و تفوه في حق اهل بيت النبي صلي الله عليه و عليهم ما لايتفوه به المؤمن المحق و قد وردت الاحاديث الصحاح في مناقبهم في الصحاح و انعقد مجلس في قلعة الجبلِ و حضر العلماء الاعلام و الفقهاء العظام و رئيسهم قاضي القضاة زين‌الدين المالكي و حضر ‌ابن تيمية فبعد القيل و القال بهت ابن تيمية و حكم قاضي القضاة بحبسه سنة خمس و سبعمأة ثم نودي بدمشق و غيرها من كان علي عقيدة ابن تيمية حل ماله و دمه كذا في مرآة الجنان للامام ابي محّمد عبد‌الله اليافعي ثم تاب و تخلص من السجن سنة سبع و سبع مأة و قال اني اشعري ثم نكث عهده و اظهر مرموزه فحبس حبساً‌ شديداً ثم تاب و تخلص و اقام في الشام و له هناك واقعات كتبت في كتب التواريخ و رد اقاويله"(44).
و منها قول صاحب التفسير الوجيز"فابن تيمية اتي بشيء منكر لايغسله البحار و ليس هذا عجيبا منه فانه تفوه بان لله يداً و رجلاً و صار من المجسمة حتي ان بعضاً من العلماء قد كفروه"(45).
و منها قول مولانا حمد‌الله الداجوي"انه ظهر ابن تيمية في سنة‌ خمس و سبع مأة و كان يقول بكون الله تعالي مجسماً تعالي الله عن ذلك علوا كبيرا و يقول بحرمة السفر بقصد الزيارة النبوية و كان طريقه تحقير بعض الخلفاء الراشدين و توهين الائمة المجتهدين و الدليل علي ذلك كتابه المسمّي "بصراط مستقيم" و علماء عصره كالشيخ ابي داود السمان و الشيخ كمال‌ الدين و تقي‌ الدين السبكي ردوا عقيدته الباطلة و اخذوه و ذهبوا به الي المدرسة الكاملة في مصر و انعقد المجلس و حضر القضاة و المفتون كلهم و جعلوه قائلاً‌ و جري الحكم السلطاني في البلاد كلها ان عقيدة ابن تيمية خلاف الاجماع و من اعتقد بعقيدته استحق الوبال و بعد ذلك وقع له في تحقير الاولياء و توسل نبي الرحمة صلي الله عليه و سلم مقال و بالآخر صار محبوساً في تلك المقدمة لان اهانة الاولياء و المشائخ و العلماء كفر و التوسل بنبي الرحمة صلي الله عليه و سلم عقيدة متفق عليها للامة و المنكر عن ذلك ضال.
ثم تاب ابن تيمية في زمن الدولة الناصرية و خلص من السجن و جاء الي الشام و صار بمثل تلك العقيدة محبوساً في سجن دمشق و جري الحكم العام من السلطان بان من كان علي عقيدة ابن تيمية فماله و دمه حلال و ابن تيمية مع قطع النظر عن كونه ظاهريا كان من الخوارج و كان يسيئ الادب في حق علي كرم ‌الله وجهه و فاطمة الزهراء رضي‌الله عنها"(46).
و منها قول العلامة ابن عابدين رحمة الله عليه"فيكفي فيهم اعتقادهم كفر من خرجوا عليه كما وقع في زماننا في اتباع ابن عبدالوهاب الذين خرجوا من نجد و تغلبوا علي الحرمين و كانوا ينتحلون مذهب الحنابلة لكنهم اعتقدوا انهم هم المسلمون و ان من خالف اعتقادهم مشركون و استباحوا بذلك قتل اهل السنة و قتل علمائهم حتي كسر الله تعالي شوكتهم و خرّب بلادهم و ظفر بهم عساكر المسلمين عام ثلاث و ثلاثين و مأتين و الف"(47).
و منها قول العلامة الشيخ العارف بالله احمد الصاوي رحمة ‌الله عليه"و يستحلون بذلك دماء المسلمين و اموالهم كما هو مشاهد الآن في نظائرهم و هم فرقة بارض الحجاز يقال لهم الوهّابية يحسبون انهم علي شيء الا انهم هم الكاذبون استحوذ عليهم الشيطان فانساهم ذكر ‌الله اولئك حزب الشيطان الا ان حزب الشيطان هم الخاسرون نسأل الله الكريم ان يقطع دابرهم"(48).
و منها قول العلامة عبدالحليم اللكنوي رحمة الله عليه"و نحوهم كالوهَّابي المنكر للشفاعة"(49) و منها قول العلامة الفهامة مولانا عبدالحي اللكنوي رحمة الله عليه"و انت وهّابي اي منسوب الي محمّد بن عبدالوهاب النجدي صاحب الفتاوي الزائعة"(50).
و منها قول شيخ الاسلام السيد احمد زيني دحلان"و الحاصل ان المحقق عندنا من اقواله و افعاله ما يوجب خروجه عن القواعد الاسلامية لاستحلاله اموالا مجمعا علي تحريمها معلوما من‌ الدين بالضرورة بلا تأويل مع تنقيصه الانبيآء و المرسلين و الاوليآء و الصالحين و تنقيصهم تعمداً كفر باجماع الائمة الاربعة"(51).
و منها قول العلامة ابي حامد‌ بن مرزوق رحمة‌ الله عليه"و من المحال ايضا صدق محمد بن عبدالوهاب في حصره الطائفة التي علي الحق فيه و في مقلديه"(52) و منها قول الفاضل العلامة داود بن سليمان البغدادي"قد ظهر في زمانِنَا اناس يخالفون اهل السنة و المذاهب فيضللون الامة المحمّديّة و يستبيحون دمائهم و اموالهم"(53) و غير ذلك من اقوال العلماء الجهابذة ارباب الدين و اصحاب المعارف الآلهِيَّةِ و الحق اليقين.

* * *

تلبيس الوهابيّين و مكرهم

انهم قوم ماكرون يزعمون انهم هم الموحدون المتقون و يتظاهرون بالتأسف عن مصائب الدين قبل ان يعلموا ما‌ الدين و يتحزنون عن هلاك المسلمين بالشرك و الضلال المبين و يتباكون عن اِعْراض الناس عن الهدي و الصراط المستقيم و قصدهم بهذه التكلفات نهي المسلمين المهديين عن التمذهب بالمذاهب الاسلامية و التقليد لاصحابها الكاملة و سلب الاعتماد عن اصولهم المتقنة و فروعهم المدونة و لكن لايبرزون ما في صدورهم حتي يتيقنوا ان سامعيهم لايعترضون عليهم بل هم تحتَ جلد الضأن قلبُ الاذْؤُبِ يلاقون الناس بالكلمات المعسولة المسمومة فيصيدونهم بالشبكات السمية فيقع فيها العوام الغافلون الا من هدي اللهُ ربُ العالمين.
ايها الاخوة و الاخواتُ! كونوا علي بصيرة من الدين و لاتُلْقُوا سمعَكم الي قول هؤلاء الشياطين اني اظنهم من مصداق هذا الحديث الشريف"يأتي في آخر الزمان قوم حُدَثاءُ الاَسْنانِ سفهاءُ الاحلام يقرؤون القرآن لايجاوز تراقيَهم يقولون من خير قول البرية يمرقون من الاسلام كما يمرق السهم من الرمية لايجاوز ايمانهم حناجرهم فاينما لقيتموهم فاقتلوهم فان قتلهم اَجْرٌ لِمَنْ قَتَلَهُمْ يومَ القيامة"(54).
قال حمدالله الداجوي رحمة الله عليه"فلما عَرَفْتَ مَسْلَكَهُمْ عَلِمْتَ اَنَّ مقصودَهُم رفعُ الاعتماد عن الكتب فانهم يقولون اليوم اذا كانت المسئلة موجودةً في كتب محمد رحمه الله تعالي فايّة حاجة الي الهداية و شرح الوقاية و الكنز فاذا تيقنوا ان كلامهم اثر في الجُهلاء من الطلبة الاغمار كما يظهر من عادتهم يقولون نعتمد بقول ابي حنيفة رحمة الله عليه لا بقول ابي يوسف و محمّد و غيرهما فانا مقلدون له لا لهم فاذا رفع الاعتماد عن كتب محمّد يقولون نعتمد بالحديث فَاِنَّا اُمّة محمّد صلي الله عليه و سلم فاذا رفع الاعتماد من ابي حنيفة رحمة الله عليه يقولون نحن نعمل بالقرآن و كيف نعمل بالحديث في مقابلة القرآن كما هي عادة منكري الحديث في هذا الزمان.
و هذه هي الطريقة الي الالحاد في الدين و هذا ليس بتخمين بل سمعتُ بعض ذلك مشافهة من تلامذته الاغمار و قلت لهم مثل هذا القول الا ان غشاوة التعصب قد احاط علي بصائرهم فالي الله المشتكي من اكثر طلبة هذا الزمان لايعرفون الغث من السمين و لا الشمال من اليمين و لا لهم علم بالعلوم الآلية و لا لهم مهارة في العقائد فيجدهم امثال هذا الشيخ خالي الاذهان فيتمكن في قلوبهم ما قالوا لايغسله البحار و لنعم ما قيل
اتاني هواها قبل ان اعرف فصادف قلبا فارغا فتمكنا(55)
و قال العلامة مصطفي ابوسيف الحمامي رحمة الله عليه"و انا اعلم ان بيننا فريقا تقع منهم هذه الحقائق موقعاً غريباً و اليما و لايكادون يصدقونها و لعلك تقول و ماذا يفعلون في هذه الحجج اليقينية التي تسوقها؟
فاقول لك انا يا اخي كانك لم تكن في الدنيا لتعلم ايها الفاصل ان الفريق الذي نشير اليه لا قيمة للحجة عنده اذا كانت من السنة كأن السنة نسخت في هذا الزمان نعم لقد وصلوا في الاستخفاف بالسنة النبوية التي لولاها ما كان لنا دين الي حد لايكاد يصدقه المؤمن و ماذا عسي ان تنتظر في الاستخفاف بها بعد ان تسمع احد هؤلاء يصرح في غير خجل ان بنتا صغيرة خادمة اصدق من رواة البخاري الذي يعده علماء الاسلام اصح كتاب في السنة.
لاتفزع ايها الاخ! و اعلم ان هذا الفريق الذي حاله ما نذكر وصل امره الي اكثر مما نقول فقد طبع في العام المنصرم (1349) تفسير لواحد من هذا الفريق بتثجيع من اخوانه و مساعدة كبيرة هذا التفسير لكلام الله و هو ينكر كلام الله انكارا صريحا بصرف كثير من عباراته الكريمة الي معان لايدل عليها الوضع العربي الذي به نزل هذا الكتاب الحكيم و بذلك انكر حقائق انكارها كفر صريح و قامت له الامةُ و قعدت الخ و مع كون ذلك الفريق بتلك الدرجة التي نحكيها مع الحجج النبوية تراه اذا عثر علي شبه حجة له علي معني يعتقده تجده يتشبث بها تشبثه بروحه مع انها من السنة التي لا قيمة عنده"(56).
فالحاصل ان الوهّابيّين يكفرون من استغاث بالمخلوق او توسل و تبرك به او استشفي من غير الله تعالي اَوْ زار القبور او بني عليها القباب او اعتقد سماع الموتي و نداء الغائب او اثبت علم الغيب لهم مطلقا او غير ذلك مما يفعله المسلمون اسلافاً و اخلافاً و يبلغون ان الاسلام هو ما هم عليه و كل من خالفهم يعدون من المشركين فهذه شرذمة قليلة ذئاب في جلود الاغنام مكروا و مكر الله و الله خير الماكرين فاني بحول الله تعالي و قوته اسرد دلائل السواد الاعظم من الآيات الشريفة و الاحاديث و الآثار المنيفة انشاء الله تعالي رب العالمين.

* * *
(برای خواندن تمامی کتاب فایل پی دی اف را دانلود کنید)
بی‌شک دیدگاه هر کس نشانه‌ی تفکر اوست، ما در برابر نظر دیگران مسئول نیستیم

فرستنده شاخه
مهمان
فرستاده‌شده در تاریخ: 2008/8/18 23:11  به روز‌شده در تاریخ: 2008/8/18 23:50
 پاسخ به: هدایة الخلق ( قسمت دوم )
مرحبا. تألیفات این چنینی استاد تنگلی مشت محکمی است بر دهان وهابیون و مبتدعین زمانه. اگر ترتیبی بیندیشید که تألیفات بیشتری از استاد تنگلی را در سایت بگذارید ممنون می شوم.

فرستنده شاخه
arman
فرستاده‌شده در تاریخ: 2011/4/18 2:55  به روز‌شده در تاریخ: 2011/4/18 22:26
یه تازه وارد
عضویت از: 2011/3/21
از: ايران_کردستان
پیام: 13
 پاسخ به: هدایة الخلق ( قسمت دوم )
با سلام.باور بفرماييد اگر اين موضوع را به فارسي ترجمه كنيدخدمت بزرگي به اسلام و امت پيامبر كرده ايد.خواهشا زود ترجمه كنيد.با تشكر
تصویر اتفاقی
شروع جلسه رضوان با تلاوت احمد آخوند تنگلی

شروع جلسه رضوان با تلاوت احمد آخوند تنگلی

نمای جنوبی حجره ها

نمای جنوبی حجره ها

اعضای دارای بیشترین پیام
1 mohammad2
mohammad2
172
2 elyas 130
3 SAHABI 111
4 sahneh 91
5 gapist 56
6 neghab
neghab
30
7 nurahmed
nurahmed
25
8 alten 21
9 men 19
10 IBB
IBB
19
جدول اوقات شرعی